أنت هنا

تواصل أرامكو السعودية تطويرها لمدينة صناعية عالمية وستتولى تشغيلها أيضًا، والتي ستُشيد على مساحة 50 كم2 في المقاطعة الشرقية من المملكة. وتستهدف هذه المدينة توطين التصنيع وسلسلة توريد الخدمات في مجال الطاقة، ومن المتوقع أن تحقق (بحلول 2035) 6 مليارات دولار في الناتج المحلي الإجمالي سنويًا و100,000 فرصة عمل مباشرة وغير مباشرة لتوظيف عدد هائل من المواطنين
وتشتمل مدينة الطاقة على تجمعات صناعية وعقارات تجارية وسكنية وتدريبية يقدمها مستثمرون تابعون لجهات خارجية، بالإضافة إلى منطقة اللوجستيات المُجهزة بميناء جاف.
وقد بدأ بالفعل إنشاء البنية التحتية للمرحلة الأولى بهدف إنجازها بنهاية 2021. كما بدأ المستأجرون والمستثمرون الأوائل في استلام الأراضي في الربع الأخير من العام 2018.

البرنامج: 
برنامج تطوير الصناعة الوطنية والخدمات اللوجستية
year: 
2018